أخبار حضرموت

عاجل : المحافظ البحسني يعلن عن انطلاق مهمة عسكرية جديدة للأجهزة العسكرية والأمنية

8888
Aa

المكلا ( حضرموت21 ) المكتب الإعلامي للمحافظ

ألقى محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني، اليوم بالمكلا، كلمة تحفيزية للأجهزة العسكرية والأمنية، قبل انطلاق مهمة عسكرية جديدة، لتحقيق مزيد من الأمن والاستقرار للمحافظة.

وقال المحافظ القائد البحسني: “اننا نلتقي في ميدان الشرف بكل قوّة تتجه لتنفيذ مهمة خاصة، حيث أن هذا الميدان تم اللقاء فيه بالقوة التي حررت وادي المسيني وقوة عملية الجبال السود، وكذا القوة التي حررت مرتفعات دوعن من العناصر الإرهابية، واليوم نلتقي بكم أيها الأبطال في مهمة جديدة، قد تبدوا أكثر من المهام السابقة، لكن أنتم اليوم أكثر قوة وأكثر تسليحًا وتدريبًا وأكثر جاهزية، وأن عنصر النجاح والانتصار في هذه القوة أكبر”.

وأشار المحافظ إلى أن حضرموت أثبتت قدرتها على مواجهة كل الأعداء، ففي الماضي البعيد واجهت الغزاة البرتغال في مدينة الشحر، وفي الماضي القريب واجهت في معركة مع المستعمر وسميت معركة المدحر، وقريبًا الهبة الحضرمية وآخر المعارك هي معركة تحرير ساحل حضرموت من التنظيمات الإرهابية، لافتًا بأن هذه الشواهد خير دليل قاطع بأن النصر سيكون حليف القوة في هذه المهمة، داعيًا إياهم إلى الثبات والإيمان بعدالة قضية الدفاع عن حضرموت والحفاظ على أمنها واستقرارها.

ووجه رسالة للمواطنين النازحين الذين توافدوا من مناطق الصراعات والحرب واستقبلتهم حضرموت بحضن دافئ للعمل أو للدراسة أو لأي غرض آخر، وقال: “تقع على عاتقكم مهمة المساهمة في الحفاظ على الأمن والاستقرار من خلال الإدلاء بأي معلومات حول أي تحركات مشبوهة أو عناصر إرهابية أو مخربة”، موضحًا أن حضرموت ستظل تحتضن كل أبناء الوطن ولكن يجب أن يحترموا أمنها واستقرارها، داعيًا جميع أبناء المحافظة إلى مؤازرة هذه القوة في كل وقت وحين، والالتفاف حول الجهزة العسكرية والأمنية التي تمثّل أمل ومستقبل حضرموت.

وتطرق محافظ حضرموت إلى مساعي قيادة السلطة في الفترة الأخيرة عندما تكالبت وكثرت الأعمال التخريبية، من خلال عقد لقاء موسع ضم مقادمة ومناصب ومشايخ حضرموت ومكوناتها السياسية والوجهاء والشخصيات الاجتماعية والعلماء، وإجماعهم على أن أمن حضرموت خط أحمر وواجب مقدس، واستعدادهم للدفاع عن المحافظة حين يواجهها أي خطر.

وأضاف البحسني في كلمته التحفيزية للقادة والضباط والصف والجنود: “اليوم أنتم تتجهون لتنفيذ مهمة خاصة وكبيرة وأريدكم أن تكونوا أبطالًا فيها وتحققوا البطولات، وأن تتحملوا عناء ومشقة المسير، وتتحلوا بمزيد من التركيز واليقظة”، راجيًا الله أن يحفظ رجال الجيش والأمن في هذه المهمة ويسدد خطاهم ورميهم، وأن يوفقهم في مهامهم ويحققوا النجاح في مهمتهم.

رافق محافظ حضرموت، رئيس أركان المنطقة العسكرية الثانية العميد الركن عويضان سالم عويضان.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: