العالم الآنعربي وعالمي

خطف #حافلة وإشعال النار فيها في #أيرلندا الشمالية

8888
Aa

بريطانية (حضرموت21) رويترز

قالت السلطات إن أربعة رجال خطفوا حافلة وأضرموا النار فيها في منطقة اتحادية موالية لبريطانيا في أيرلندا الشمالية مساء الأحد.

وقالت الشرطة إنها تلقت بلاغا عن حادث اختطاف في منطقة تشيرش رود في نيوتاونابي، وهي إحدى ضواحي بلفاست، في نحو الساعة 7.45 مساء.

وقالت الشرطة في أيرلندا الشمالية في بيان ”تم الإبلاغ عن صعود أربعة رجال إلى الحافلة أمروا الركاب بالنزول قبل إشعال النار فيها. وتم إغلاق تشيرش رود حاليا وتحويل حركة المرور. والشرطة ستطلب من الناس تجنب المنطقة“.

وقالت شركة ترانسلينك التي تشغل الحافلة إن السائق وعددا قليلا من الركاب نزلوا بسلام.

وقالت الشركة في بيان ”سائقنا يرتجف بشدة، ويتلقى دعما من زملائه في الوقت الحالي“.

aser

وقال البيان ”نشعر بخيبة أمل كبيرة بسبب هذا الهجوم المخيف على أحد موظفينا وخدمات النقل العام في المنطقة. ندين بشدة هذا السلوك وسنعمل عن كثب مع الشرطة في أيرلندا الشمالية للتحقيق في هذا الحادث“.

وفي الأسبوع الماضي خطف رجلان ملثمان ومسلحان حافلة أخرى وأضرما النار فيها في هجوم قالت وسائل إعلام محلية إنه مرتبط بالتوترات بشأن الحواجز التجارية بعد خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وحذرت المفوضية الأوروبية يوم الجمعة الماضي، من العواقب الوخيمة لتعليق بروتوكول أيرلندا الشمالية، الذي يحدد العلاقات في مرحلة ما بعد ”بريكست“ بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة.

وقال المفوض الأوروبي ماروس سيفكوفيتش بعد لقائه وزير ”بريكست“ البريطاني ديفيد فروست، إن ”هذا يعني رفض جهود الاتحاد الأوروبي في إيجاد حل توافقي“ في تنفيذ هذا الاتفاق.

وهددت لندن مراراً بتفعيل المادة الـ 16 من هذا البروتوكول، التي تسمح بتعليق بعض الأحكام، خصوصاً في حال كانت هناك ”صعوبات اقتصادية كبيرة“.

ويرى البريطانيون أن هذا الاتفاق هو مصدر مشكلات الإمداد في المقاطعة البريطانية.

وقال سيفكوفيتش ”إننا نسمع كثيراً عن المادة الـ 16. لا شك في أن تفعيل هذه المادة“، بغية إعادة التفاوض بشأن البروتوكول، ستكون له ”عواقب وخيمة بالنسبة لأيرلندا الشمالية، لأنه سيؤدي إلى عدم الاستقرار“.

ولدى وصوله إلى بروكسل، أثار ديفيد فروست مجدداً التهديد بقوله ”لن نفعّل المادة الـ 16 اليوم، لكنّ الأمر مطروح منذ تموز/يوليو“.

وعبّر المفوض الأوروبي عن أسفه لعدم إحراز ”تقدم“ من جانب لندن بشأن اقتراح الاتحاد الأوروبي، الذي قدم قبل ثلاثة أسابيع ، من أجل حل صعوبات نقل البضائع بين بريطانيا وأيرلندا الشمالية.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: