صحة

#النوم في هذا الوقت يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب

8888
Aa

(حضرموت21) صحة 

تشير دراسة جديدة أجريت في جامعة إكستر البريطانية، إلى أن الذهاب إلى الفراش بين الساعة العاشرة والحادية عشرة ليلاً يقلل من خطر الإصابة بأمراض القلب.

وبحسب الدراسة فإن النوم في منتصف الليل أو بعد ذلك يرتبط ارتباطاً وثيقاً بزيادة خطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بنسبة 25%، في حين أن هناك خطرا أكبر بنسبة 12% بين الأشخاص الذين ينامون قبل الساعة العاشرة ليلاً.

أجريت الدراسة على 88.026 شخصاً تتراوح أعماريهم بين 43 و79 عاماً، نصفهم تقريباً من النساء، بين 2006 و2010.

وباستخدام جهاز تعقب يتم ارتداؤه على المعصم، تمكن العلماء من جمع بيانات عن الوقت الذي ينام فيه الناس ويستيقظون على مدار سبعة أيام.

طُلب من المشاركين أيضًا إكمال استبيانات حول صحتهم العامة وأنماط حياتهم. وتمت متابعتهم بعد ذلك وإجراء فحوصات لاستكشاف أمراض القلب والأوعية الدموية، بما في ذلك النوبات القلبية، وفشل القلب، وأمراض القلب الإقفارية المزمنة، والسكتة الدماغية، والنوبة الإقفارية العابرة.

aser

خلال فترة الدراسة، أصيب 3172 مشاركاً بأمراض القلب والأوعية الدموية، وكان معدل الإصابة أعلى لدى أولئك الذين ينامون في منتصف الليل أو بعد ذلك، وأقل لدى الأشخاص الذين ينامون بين الساعة 10 مساء و11 مساء.

قال مؤلف الدراسة الدكتور ديفيد بلانز، من جامعة إكستر: “الجسم لديه ساعة داخلية تعمل على مدار 24 ساعة، تسمى إيقاع الساعة البيولوجية، والتي تساعد على تنظيم الأداء البدني والعقلي.

” تشير النتائج إلى أن النوم المبكر أو المتأخر قد يعطل ساعة الجسم، مع عواقب سلبية على صحة القلب والأوعية الدموية. كان الوقت الأكثر خطورة بعد منتصف الليل”

ومن المثير للاهتمام أن البحث وجد ارتباطاً أقوى بين وقت النوم وأمراض القلب والأوعية الدموية بين النساء، وذلك بسبب الاختلاف لديهن في كيفية استجابة نظام الغدد الصماء لاضطراب إيقاع الساعة البيولوجية، حسبما نقل موقع “ميترو” الإلكتروني. 

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: