كتاب ومقالات

رسالة لمن ينشر الأخبار أثناء المعركة !! #مقال لـ ” ابو مرسال الدهمسي “

8888
Aa

تخوض هذه الأيام القوات المشتركة وقوات العمالقة والمقاومة الجنوبية معارك شرسة ضد عناصر مليشيا الحوثي الانقلابية في عدد من الجبهات القتالية، ولكن هناك بعض المغفلين يقومون بنشر أي تحركات او استهداف عبر مواقع التواصل الاجتماعي او للناس وذكر عدد القتلى والإصابات وأثناء المعركة ولا يعلم أنه بذلك يخدم الحوثي سواء كان ذلك مقصود منه او بغير قصد فقد بشر هذه المليشيات بدقة التصويبات وتركيزهم على الهدف !.

من ينشر الأخبار أثناء المعركة في أي جبهة لقواتنا المسلحة الجنوبية والمقاومة في اي موقع عسكري مع أي العدو فقد أفرح الأعداء وخدمهم وأحزن الاصدقاء وأهبط معنوياتهم ، ومن يتحدث وقت المعركة عن تقصير القيادة فقد رفع معنويات العدو وخفضها في صفوفنا ، وكذلك من يحدد مكان وقوع القذيفة وعدد ضحاياها فقد صحح للقاذف المكان وقدم له خدمة مجانية.

إخواني جميع رواد مواقع التواصل وكل الأخوة والأبطال عند اشتعال المعركة إذا لم تكون محاربا فكن للجرحى مسعفا او للشهيد مشيعا او بالدم متبرعا او بالدعاء متضرعا وإياك إياك أن تبقى متفرجا او تجلس على الهاتف والجوال لنشر ما يحصل خصوصا وقت المعركة لأنك بذلك تخدم العدو دون تشعر !

نرجو إعادة تعميم هذه الرسالة للجميع !!.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: