أخبار اليمنخبر رئيسيمحليات
أخر الأخبار

#التحالف العربي يشن سلسلة #غارات جوية على أهداف عسكرية في #صنعاء

8888
Aa

صنعاء (حضرموت21) وكالات

أعلن التحالف العربي لدعم الشرعية في اليمن في وقت مبكر من صباح اليوم الثلاثاء، بدء تنفيذ ضربات جوية على عدد من الأهداف العسكرية التابعة لميليشات الحوثي في العاصمة اليمنية صنعاء.

وقال التحالف في بيان، نشرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية ”واس“ أبرز ما جاء فيه على صفحتها على تويتر، إنه ”بدأ تنفيذ ضربات جوية لأهداف عسكرية مشروعة في صنعاء“.

وطلب التحالف من المدنيين عدم التجمع أو الاقتراب من المواقع المستهدفة، مؤكدا أن العملية تتوافق مع القانون الدولي الإنساني ومبدأ الدفاع المشروع.

وتداول نشطاء يمنيون على مواقع التواصل، أنباء عن استهداف إحدى الغارات اجتماعا لقيادات حوثية في الأمن السياسي، فيما نقل آخرون عن شهود عيان، سماعهم أصوات انفجارات عنيفة في جبهة الستين.

وتواردت أنباء عن غارات عنيفة في حي شملان بالعاصمة اليمنية صنعاء.

aser

ونقلت صحيفة الوطن السعودية على لسان مصادر عسكرية، قولها إن الضربات الجوية للتحالف في حي شملان بصنعاء نوعية واستهدفت مقرات عسكرية لعناصر إيرانية وحوثية ومخازن جديدة للأسلحة والطائرات المسيرة.

وفي وقت لاحق قال التحالف إن العملية استهدفت المواقع السرية للميليشيا بصنعاء التي اتخذت المستشفيات والمنظمات والمدنيين دروعا بشرية، مؤكدا أنه تم اتخاذ إجراءات وقائية لتجنيب المدنيين والأعيان المدنية الأضرار الجانبية.

وأشار التحالف إلى أنه دمر هدفا كبيرا للصواريخ البالستية بحي ذهبان.

وتأتي العملية العسكرية بعد ساعات من كشف السرية عن فيديو مسرب من مطار صنعاء الدولي، يظهر عناصر من ميليشيات الحوثي وهي تجري تجارب عسكرية فيه.

وأظهر الفيديو عملية اختبار حوثية لسلاح مضاد للأهداف الجوية، حيث أجريت التجربة على طائرة تابعة للأمم المتحدة على أنها هدف معاد.

وقال التحالف إن المقطع يظهر شخصا أجنبيا يشرف على هذه التدريبات والعمليات العسكرية في المطار المدني، يرجح بأنه تابع للحرس الثوري الإيراني.

وأفرجت قوات التحالف العربي عن الفيديو الذي تم تصويره بهاتف جوال، يبدو فيه أن أحد العاملين في المنظمة الجوية أجنبي، لكنها لم تكشف كيف حصلت عليه، ولا تاريخ تصويره.

وقال خبراء أمن ومحللون سياسيون وعسكريون وأمنيون سعوديون، إن الفيديو بالغ الخطورة والأهمية، ويجعل من مطار صنعاء هدفا مشروعا لقوات التحالف العربي الذي تقوده المملكة التي زاد استهداف الحوثيين أراضيها ومنشآتها المدنية بالصواريخ الباليستية والطائرات المسيرة.

وقال الأكاديمي السعودي وأستاذ العلوم السياسية، الدكتور صالح الراجحي، في تعليق على الفيديو ”نعم يجب تدمير مطار صنعاء دون تأخير، لأنه أصبح مركزا لعمليات الحوثي (الإيراني) الإرهابي، سيكون خطأ استراتيجيا فادحا إن لم يتم تدمير مطار صنعاء“.

ودعا الراجحي في تغريدة عبر تويتر، لاستهداف مطار تعز أيضا، موضحا: ”.. وكذلك مطار تعز الآن ودون تأخير، تهريب في طائرات الأمم المتحدة، تهريب أسلحة ايرانية في وسائل طيران أخرى متعاطفة مع الحوثي. لماذا الانتظار؟!“.

ورجح الباحث السعودي في العلاقات الدولية، الدكتور حمدان الشهري، أن يتحول مطار صنعاء إلى هدف لهجمات قوات التحالف العربي، وقال ”سيتم تحويل مطار صنعاء إلى مقبرة بعد أن تحول إلى شبه قاعدة عسكرية إيرانية إذ تملؤه طهران بالأسلحة المتنوعة“.

وبدأت عمليات التحالف العربي في اليمن في مارس/آذار عام 2015 باستهداف مدرجات مطار صنعاء ليتوقف هبوط الطائرات الإيرانية المدنية فيه، لكن الرياض قررت بعد ذلك السماح بالرحلات الإغاثية والإنسانية.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: