إفتتاحية الصباحخبر رئيسي

افتتاحية “#حضرموت21 ” أبراج الفساد تتصدع !!

8888
Aa

حضرموت (حضرموت21) خاص – فريق التحرير 

تتواصل الانتفاضة الحضرمية المباركة ضد الهيمنة والاستحواذ التي تمارسها قوى الفساد والنهب الممنهج للمقدرات والثروات، لتكتمل خطة الإطباق الكامل من قبل أبناء حضرموت الشرفاء على مداخل ومخارج المحافظة الغنية بالثروة النفطية والغازية والسمكية وكذلك الثروة الزراعية.

وفي الوقت الذي بقيت قوى الفساد الشرعية متمترسة خلف مجنزرات الآلة العسكرية التي تراهن عليها في بقاءها في حضرموت مقابل شعب يعيش حالة متقدمة وخطيرة من الفقر والعوز والجوع وغياب النظام وتوسع دائرة العصابات والنهب لخيراته وثرواته فإن هذا الرهان أصبح ساقطا مع مرور الوقت وتساقط أوراق الخريف السياسي بفعل هبة العزة والكرامة التي تجتاح حضرموت من أقصاها حتى أقصاها.

الزبد العسكري الكثيف والطافح لن يوقف سيول الثورة في حضرموت ولن يحمي أبراج الفاسدين العاجية، ولن يساعد على ايقاف عجلة انقلاب المعادلة في حضرموت لأن الزبد مصيره الزوال والتلاشي وإن تم استخدام أدواته البالية التي أكل عليها الزمن وشرب فقد أصبحت مكشوفة للجماهير بعد حصولها على الفتات وعلى مناصب شكلية، وتبين استثمارها السابق للمطالب الشعبية في حين بقيت اليوم صامتة وتركت الناس يواجهون مصيرهم وحيدين ولم يحركوا ساكنا ضمن تجارة الوهم التي أتقنوا اللعب بها.

الانعاش السياسي لأدوات المحتل اليمني في الجنوب وحضرموت منذ العام 1994 قد وصل إلى طريق مسدود ولعلها تعيش لحظات موت سريري بعد أن كشفت عورتها وتبين زيف ادعاءاتها السابق بحثا عن فتات ومناصب لا تخدم القضية الحضرمية والجنوبية سوى في معاداتها.

إن حجم التوظيف السياسي للمحتل اليمني قد وصل ذروته وهو الآن في طريقه للانحدار حد التلاشي لتعود تلك الأدوات إلى حجمها الحقيقي والمساوي للصفر بعد أن آثرت الركون وعدم المشاركة في انتفاضة الكرامة والعزة ورفض سياسة التجويع والإفقار والقتل.

aser

عودة الروح للذات الحضرمية والجنوبية جسدتها الهبة الشعبية الثانية وقد باتت مساندتها شعبيا ضرورة قصوى حتى تحقيق كافة المطالب والاستحقاقات خصوصا وأن الرهان قد سقط من يد سلطات المحتل اليمني الغاصب الذي يعيش أيامه الأخيرة.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: