اخبار المجلس الانتقاليمحليات

دائرة المرأة والطفل تزور دار التوجيه الاجتماعي “فتيات” ودار رعاية الاحداث “بنين” بالعاصمة #عدن

8888
Aa

عدن (حضرموت21) خاص 

نفذت دائرة المرأة والطفل في الأمانة العامة لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، يوم الثلاثاء، نزولاً ميدانياً إلى دار التوجيه الاجتماعي “فتيات”، ودار رعاية الأحداث “بنين” بالعاصمة عدن.
وخلال الزيارة استمعت الأستاذة اشتياق محمد سعد رئيسة الدائرة والفريق المرافق لها من الأستاذة انتصار الدالي مديرة دار التوجيه الاجتماعي “فتيات”،  إلى شرح عن الخدمات التي تقدم لنزلاء الدار من رعاية اجتماعية، ودعم نفسي، وتدريب على مهارات الخياطة والتطريز، وكذا الصعوبات والتحديات التي تواجه الدار.
عقب ذلك، قامت الأستاذة اشتياق سعد وفريق الدائرة، بزيارة دار رعاية الأحداث “بنين”، حيث كان في استقبالهم الأستاذ ياسر عبدالله عبدربه مدير الدار، الذي اطلعهم على مايقدمه الدار من رعاية من خلال اخصائيين اجتماعيين ونفسيين وتربويين، يوفرون الأمن والطمأنينة والرعاية المناسبة للنزلاء، بالإضافة إلى البرامج والأنشطة الداخلية الرياضية، الثقافية، وأنشطة التربية الفنية والأنشطة التعليمية التي تقدم للنزلاء.
وفي إطار الزيارتين، ناشد مديرا الداران منظمات المجتمع المحلي والدولي وكل الخيرين تقديم يد العون والمساعدة لهم من أجل تخطي الصعوبات والتحديات التي يواجهها الدارين في ظل الحرب والظروف الاقتصادية العامة التي تتعرض لها البلد، كون الداران مسؤولان عن رعاية الأحداث من فتيات وبنين من  العاصمة عدن ومحافظتي لحج وابين.
من جهتها، أشادت الأستاذة اشتياق محمد سعد، بالدور الكبير الذي يقوم به دار التوجيه الاجتماعي “فتيات”، ودار رعاية الأحداث “بنين” لتأمين ما يلزم نزلاء الدارين لعيش حياة طبيعية ضمن الأسرة الواحدة، وحثهم على الحياة الفعالة ليتمكنوا من الاعتماد على أنفسهم والعودة إلى المجتمع، مؤكدة نقل كل ما يعانيه الدارين من صعوبات ونقص امكانيات إلى الجهات ذات الاختصاص.
وقدمت دائرة المرأة والطفل خلال الزيارة مساعدات غذائية ومستلزمات طبخ لمساعدة الدارين لتقديم خدماتهما الإنسانية وتلبية احتياجات النزلاء من التموين الغدائي .

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: