عربي وعالمي

واشنطن: نطلع شركاءنا بالخليج على التقدم الذي نحرزه في المفاوضات النووية

8888
Aa

واشنطن ( حضرموت21 ) متابعات

قالت وزارة الخارجية الأمريكية إنه من المستحيل تحديد تاريخ لموعد التوصل إلى اتفاق نووي جديد، مبينة “أننا نطلع شركاءنا في الخليج بانتظام على التقدم الذي نحرزه في المفاوضات النووية”.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية نيد برايس، في إيجاز صحفي: “من المستحيل بالنسبة لنا، على الأقل في هذه المرحلة، أن نحدد تاريخا نهائيا للتوصل إلى اتفاق نووي، وذلك لسبب بسيط، وهو أن هذه ليست ساعة زمنية تدق، بل إنها ساعة تعتمد على التقويم الذي يعتمد على التقييمات الفنية”.

وأشار إلى أن “ما ننظر إليه هنا هو معادلة بسيطة للغاية: متى يتم التغلب على مزايا عدم الانتشار التي توفرها خطة العمل الشاملة المشتركة وعندما تتغلب عليها التطورات التي حققتها إيران في برنامجها النووي منذ أن بدأت في التحرر من القيود التي وافقت عليها سابقا بعد أن غادرت الإدارة الأخيرة خطة العمل الشاملة المشتركة؟”، مبينا أن “هذا تقييم سيعتمد على سلسلة كاملة من المدخلات، ما يمكننا تمييزه علنا وغير علني فيما يتعلق بهذه التطورات وآثاره”.

وأضاف: “غالبا ما يلتقي المبعوث الأمريكي الخاص إلى إيران، روبرت مالي مع دول مجلس التعاون الخليجي. قبل بدء الجولة السابعة (من المفاوضات النووية في فيينا)، شارك في اجتماع افتراضي مع أعضاء مجلس التعاون الخليجي لإطلاعهم على سعينا لتحقيق العودة المتبادلة إلى الامتثال لخطة العمل الشاملة المشتركة”، مؤكدا “أننا نطلع شركائنا في دول مجلس التعاون الخليجي بانتظام على التقدم الذي نحرزه”.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: