اخبار المجلس الانتقاليمحليات

#الجعدي يطلع من الممثل الإقليمي للمركز #النرويجي على نشاط المركز وجهوده لحل النزاعات وإحلال السلام

8888
Aa

عدن (حضرموت21) خاص 

استقبل الأستاذ فضل محمد الجعدي نائب الأمين العام بالأمانة العامة لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي الجنوبي، يوم الثلاثاء، في العاصمة عدن مع السيد عمر سليم عبود الممثل الإقليمي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا للمركز النرويجي لحل النزاعات.
وفي اللقاء، الذي حضره الأستاذ لطفي شطارة عضو هيئة رئاسة المجلس الانتقالي، نائب رئيس الجمعية الوطنية، رحب الجعدي بالممثل الإقليمي للمركز النرويجي، مقدماً شرحاً عن المراحل التي مر بها الجنوب منذ انطلاق الحراك السلمي الجنوبي، مشيراً إلى أن الجنوب قدم الكثير من التضحيات والدماء في سبيل قضيته التي يحملها المجلس الانتقالي على عاتقه كممثل شرعي للجنوبيين، مشددا على أن المجلس متمسك بقضية شعبه الذي يسعى لتحقيق أهدافه وتطلعاته في مقدمتها استعادة دولته كاملة السيادة ولن يتخلى عنه. 
وأشار الجعدي إلى أن المجلس الانتقالي يولي اهتماما كبيرا بعمل المنظمات الدولية في الجنوب، ويحرص على تسهيل مهام عملهم السلمية والإنسانية، مثمنا دور المراكز والمؤسسات الدولية وكل الأطراف التي تسعى لفض النزاعات وحل الخلافات بين الفرقاء، وتلك التي تبذل الجهود لإحلال السلام. 
واطّلع الجعدي على نشاط المركز النرويجي لحل النزاعات، والدور الذي يقوم به المركز لأجل التواصل مع الأطراف المرتبطة بالأزمات، والجهود التي يبذلها في سبيل التنسيق لتجاوز الخلافات.
واستعرض الجانبان سُبل التنسيق الممكنة بين المجلس الانتقالي والمركز النرويجي، والطرق الممكنة للعمل على بناء جسر تواصل وترابط من شأنه تعزيز الجهود المبذولة لما من شأنه العمل على حل النزاعات والخلافات للوصول لسلام كامل وشامل وعادل.
وناقش الطرفان المستجدات السياسية، والاقتصادية، والإنسانية في الجنوب، وتطورات تنفيذ اتفاق الرياض وأهمية تنفيذ كل بنوده بما فيها الشق الاقتصادي منه، وكذا المعاناة التي تعرض لها الجنوبيون جراء الحرب وما بعدها، والأزمة الاقتصادية التي أثقلت كاهل المواطنين، وجهود المجلس في تطبيع الحياة، وتعاطيه الإيجابي مع المبادرات التي تهدف إلى إنهاء الخلافات وحل الأزمات بالطرق السلمية.
من جانبه قدم الممثل الإقليمي للشرق الأوسط وشمال أفريقيا للمركز النرويجي لحل النزاعات شكره لنائب الأمين العام على حسن الاستقبال، منوها بأن المركز يسعى لحل الخلافات بين الأطراف المتنازعة عن طريق تقريب وجهات النظر، والعمل على تنسيق اللقاءات وتقريب الأفكار، وبذل كل ما يمكن للوصول إلى السلام الذي يعد من أولويات مهام وأهداف المركز، مثمنا الدور الذي يقوم به المجلس الانتقالي بهذا الخصوص في الأزمة الراهنة التي يعاني منها البلد. 
وفي ختام اللقاء قام الأستاذ فضل الجعدي بإهداء الممثل الإقليمي للمركز النرويجي كتاب توثيقي تاريخي من إصدار الأمانة العامة لهيئة رئاسة المجلس، بعنوان:”طوابع الجنوب البريدية هوية وطن” والذي يتضمن طوابع الجنوب منذ العام ١٨٣٩م إلى العام ١٩٩٠.
حضر اللقاء الدكتور باسم منصور رئيس الدائرة الإعلامية بالأمانة العامة لهيئة رئاسة المجلس الانتقالي، عضو الهيئة الوطنية للإعلام الجنوبي، والمهندس محمد العبادي نائب رئيس الإدارة العامة للشئون الخارجية للمجلس.

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: