اخبار المجلس الانتقاليمحليات

#انتقالي أرياف #المكلا ينظم لقاء للشخصيات الاجتماعية والسياسية بالمديرية

8888
Aa

المكلا (حضرموت21) إعلام القيادة المحلية م/حضرموت

شارك العميد الركن سعيد أحمد المحمدي، رئيس الهيئة التنفيذية للقيادة المحلية للمجلس الانتقالي الجنوبي بمحافظة حضرموت، والعميد عبدالله مهدي سعيد، رئيس الهيئة التنفيذية للمجلس بمحافظة الضالع، في الجلسة الافتتاحية للقاء الذي نظمته الهيئة التنفيذية للمجلس بمديرية أرياف المكلا، بمدينة المكلا، اليوم السبت، مع الشخصيات السياسية والإجتماعية بالمديرية.

ورحب الأستاذ فاروق أحمد العكبري، رئيس الهيئة التنفيذية للمجلس بالمديرية، في اللقاء، الذي حضره الأستاذ علي صالح الهميمي، نائب رئيس الهيئة التنفيذية للمجلس بالمحافظة، وعدد من أعضاء الجمعية الوطنية والهيئة التنفيذية بالمحافظة، بالعميدين المحمدي وعبدالله مهدي وقيادات انتقالي الضالع التي تزور حضرموت للتضامن مع أبنائها واستنكارا لجريمة الاعتداء على مظاهرتهم السلمية .

واستعرض العكبري في كلمته، الأدوار التاريخية التي أداها أبناء أرياف المكلا في حماية أمن واستقرار حاضرة حضرموت.

مشيرا إلى أن اللقاء يهدف إلى بحث المشاكل التي تعانيها المديرية، والدور المطلوب من المجلس الانتقالي لتأديته للمساهمة في حل تلك المشاكل.

وأشاد العميد المحمدي في كلمته بجهود القيادة المحلية لأرياف المكلا في تعزيز حضور المجلس بين أوساط المواطنين في المديرية .

aser

حاثا إياها على بذل المزيد من الجهود، والتركيز على تنفيذ النشاطات التي تعود بالنفع والفائدة على المديرية وأبنائها.

وثمن المحمدي في كلمته، مشاركة أبناء أرياف المكلا في فعالية سيئون المنددة باحتلال قوات المنطقة العسكرية الأولى لوادي حضرموت.

مؤكدا أن البطش والهمجية التي أظهرتها القوات المحتلة تجاه المتظاهرين السلميين، لن تخيف أبناء حضرموت، بل ستزيدهم إصرارا وعزيمة على مواصلة نضالهم حتى إجبارهم على الرحيل .

وقال المحمدي أن إرادة معظم أبناء حضرموت مع مشروعم الجنوبي، المطالب بالتحرر والاستقلال، وكل من يخرج عن هذا الصف، ستلفظه حضرموت ولن يقبله أبناؤها.

مؤكدا أن مشروع الدولة الجنوبية الاتحادية، هو الذي سيينتزع لأبناء حضرموت حقوقهم ويحقق لهم الكرامة والعزة والتمكين على أرضهم، وماعداه مجرد أوهام، وتضليل خبيث، هدفه العودة بالجنوبيين جميعا إلى باب اليمن .

وجدد المحمدي مطالبته للسلطة المحلية بالوقوف إلى جانب مواطنيها والانتصار لمظالمهم وصيانة كرامتهم، التي انتهكتها قوات المنطقة العسكرية، بالتعدي عليهم، ومنعهم بقوة السلاح من ممارسة حقهم السلمي في التظاهر.

معبرا عن أسفه لاستقبال المحافظ لقائد قوات الاحتلال ، بعد أيام قليلة من إعتداءاتها الهمجية على مواطني المحافظة.

وأعرب المحمدي عن شكره لقيادة انتقالي الضالع، برئاسة العميد عبدالله مهدي سعيد، على تجشمهم عناء السفر إلى المكلا، من أجل إبداء تضامنهم مع أبناء حضرموت .

مشيرا إلى إن مثل هذه المواقف التضامنية، ليست بغريبة على أبناء الضالع، الذين يسطرون يوميا ملاحم كفاحية في مقارعة مليشيات إيران الحوثية، وضحوا بالغالي والنفيس من أجل الجنوب وقضيته .

وعبر العميد عبدالله مهدي سعيد، عن سعادته بزيارة حضرموت الثقافة والعلم والحرية والنضال.

مشيدا بالدور النضالي لأبناء حضرموت، في مقارعة الاحتلال وتفجير الثورة السلمية الجنوبية.

مؤكدا أن أبناء الجنوب كافة يعتزون بإنتماء حضرموت التاريخ والثقافة إلى الوطن الجنوبي .

لافتا إلى أن الصلات والعلاقات بين أبناء الجنوب الواحد متجذرة تاريخيا.

مشيرا إلى إن أبناء حضرموت نشروا العلم والدعوة في الضالع ومختلف مناطق الجنوب، فيما ساهم أبناء الجنوب في الدفاع عن حضرموت من إعتداءات الطامعين في احتلالها.

مؤكدا أن أبناء المحافظات الجنوبية جميعا، يتضامنون اليوم مع أبناء حضرموت ويساندونهم في انتزاع حقهم العادل والمشروع في إدارة شؤونهم بأنفسهم .

لافتا إلى إن المؤامرة على الجنوب وقضيته كبيرة وخبيثة، لكن ليس أمامنا كجنوبيين إلا الانتصار عليها.

وتمنى رئيس انتقالي الضالع لأبناء مديرية أرياف المكلا النجاح في لقائهم والخروج بقرارات تخدم أبناء المديرية.

وشهدت الجلسة الافتتاحية للقاء، التي وقف الحاضرون فيها دقيقة صمت لقراءة الفاتحة على روح المغفور لها بإذن الله تعالي، المناضلة فاطمة حسن بن زيدان التميمي، مديرة إدارة الشؤون الاجتماعية بالهيئة التنفيذية للمجلس بالمحافظة، إلقاء عدد من القصائد الشعرية نالت استحسان الحضور .

 

 

 

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: