مجتمع مدنيمحليات

مدير المركز الوطني للتثقيف والإعلام بوزارة #الصحة يدشن #ﺍﻟﺤﻤﻠﺔ ﺍﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻟﻠﺘﺤﺼﻴﻦ ﺿﺪ ﺍﻟﺤﺼﺒﺔ والحصبة الألمانية بـ #المسيمير

8888
Aa

لحج (حضرموت21) خاص – محمد عقابي

ﺩﺷﻦ مدير عام المركز الوطني للتثقيف والإعلام الصحي بوزارة الصحة العامة والسكان الدكتور عارف محمد ناجي الحوشبي صباح اليوم السبت 4 يونيو 2022، بحضور مدير مكتب الصحة الدكتور محمد السيد وممثل السلطة المحلية الأستاذ احمد الحيمدي، ﺍﻟﺤﻤﻠﺔ ﺍﻟﻮﻃﻨﻴﺔ ﻟﻠﺘﺤﺼﻴﻦ ﺿﺪ ﻣﺮﺿﻲ ﺍﻟﺤﺼﺒﺔ ﻭﺍﻟﺤﺼﺒﺔ ﺍﻷﻟﻤﺎﻧﻴﺔ في مستشفى مديرية المسيمير بمحافظة لحج.

وتستهدف ﺍﻟﺤﻤﻠﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻨﻔﺬﻫﺎ ﻋﻠﻰ ﻣﺪﻯ ﺳﺘﺔ ﺃﻳﺎﻡ، ﻭﺯﺍﺭﺓ ﺍﻟﺼﺤﺔ ﺍﻟﻌﺎﻣﺔ وﺍﻟﺴﻜﺎﻥ ﻣﻤﺜﻠﺔ ﺑﺎﻟﺒﺮﻧﺎﻣﺞ ﺍﻟﻮﻃﻨﻲ ﻟﻠﺘﺤﺼﻴﻦ ﺍﻟﻤﻮﺳﻊ ﺑﺪﻋﻢ ﻣﻨﻈﻤﺘﻲ اﻟﺼﺤﺔ اﻟﻌﺎﻟﻤﻴﺔ ﻭﺍﻟﻴﻮﻧﻴﺴﻴﻒ، ﺍﻷﻃﻔﺎﻝ ﻣﻦ ﻋﻤﺮ ﺳﺘﺔ ﺃﺷﻬﺮ ﺣﺘﻰ 10 أعوام ﺑﺎﻟﻠﻘﺎﺡ ﺍﻟﺜﻨﺎﺋﻲ ﺍﻟﻤﻀﺎﺩ ﻟﻤﺮﺿﻲ ﺍﻟﺤﺼﺒﺔ ﻭﺍﻟﺤﺼﺒﺔ ﺍﻷﻟﻤﺎﻧﻴﺔ ﺑﻤﻦ ﻓﻴﻬﻢ ﺟﻤﻴﻊ ﻣﻦ ﺳﺒﻖ ﺗﺤﺼﻴﻨﻬﻢ ﺑﺠﺮﻋﺘﻲ ﻟﻘﺎﺡ ﺍﻟﺤﺼﺒﺔ ﺧﻼﻝ ﺍﻟﺘﺤﺼﻴﻦ ﺍﻟﺮﻭﺗﻴﻨﻲ ﺍﻟﻤﻌﺘﺎﺩ ﺑﺎﻟﻤﺮﺍﻓﻖ اﻟﺼﺤﻴﺔ، ﻭﻣﻦ ﺃﺻﻴﺒﻮﺍ ﻣﺴﺒﻘﺎً ﺑﻤﺮﺿﻲ ﺍﻟﺤﺼﺒﺔ ﺃﻭ ﺍﻟﺤﺼﺒﺔ ﺍﻷﻟﻤﺎﻧﻴﺔ.

وﻓﻲ ﺍﻟﺘﺪﺷﻴﻦ ﺃﻛﺪ الدكتور عارف الحوشبي، ﺃﻫﻤﻴﺔ ﺍﻟﺤﻤﻠﺔ ﻟﻮﻗﺎﻳﺔ اﻷﻃﻔﺎﻝ ﺫﻭﻱ ﺍﻟﺴﻦ ﺍﻟﻤﺴﺘﻬﺪﻓﺔ ﻣﻦ ﺍﻹﺻﺎﺑﺔ ﺑﻤﺮﺿﻲ ﺍﻟﺤﺼﺒﺔ ﻭﺍﻟﺤﺼﺒﺔ اﻷﻟﻤﺎﻧﻴﺔ ﺧﺎﺻﺔ ﻭﺃﻧﻬﺎ ﻣﻦ ﺃﺷﺪ ﺍﻷﻣﺮﺍﺽ ﻓﺘﻜﺎً ﺑﺎﻟﻄﻔﻮﻟﺔ ﻭﻗﺪ ﺗﺆﺩﻱ ﺑﺎﻟﺒﻌﺾ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻮﻓﺎﺓ، منوهاً ﺑﺠﻬﻮﺩ ﻗﻴﺎﺩﺓ ﻭﺯﺍﺭﺓ الصحة ﻭﻛﻮﺍﺩﺭﻫﺎ ﻓﻲ ﺍﻹﻋﺪﺍﺩ ﻭﺍﻟﺘﺮﺗﻴﺐ لهذه الحملة ﺑﻤﺎ ﻳﻀﻤﻦ ﺗﺤﻘﻴﻖ ﺃﻛﺒﺮ ﻗﺪﺭ ﻣﻦ ﺍﻟﻤﺴﺘﻬﺪﻓﻴﻦ ﻓﻲ ﻋﻤﻮﻡ ﺍﻟﻤﺤﺎﻓﻈﺎﺕ وﻓﻲ ﺇﻃﺎﺭ ﺍﻟﺠﻬﻮﺩ ﺍﻟﻤﺒﺬﻭﻟﺔ ﻟﻠﻘﻀﺎﺀ ﻋﻠﻰ ﻫﺬﻳﻦ ﺍﻟﻤﺮﺿﻴﻦ.

واشاد الدكتور عارف الحوشبي، بالدعم الذي يقدمه شركاء العمل والجهات والمنظمات المهتمة بالقطاع الصحي وفي مقدمتهم منظمة الطفولة “اليونسيف”، مضيفاً بان ﺩﻭﺭ المواطنين ﻓﻲ ﻣﻮﺍﺟﻬﺔ ﺧﻄﺮ ﻣﺮﺿﻲ ﺍﻟﺤﺼﺒﺔ ﻭﺍﻟﺤﺼﺒﺔ ﺍﻷﻟﻤﺎﻧﻴﺔ ﻳﺘﻤﺜﻞ ﻓﻲ ﺍﻟﺪﻓﻊ ﺑﺄﻃﻔﺎﻟﻬﻢ ﻟﻠﻤﺮﺍﻛﺰ ﺍﻟﻤﺘﻨﻘﻠﺔ ﻭﺍﻟﺜﺎﺑﺘﺔ ﻭمواقع أﺧﺬ ﺍﻟﻠﻘﺎﺣﺎﺕ ﻟﻠﺤﺪ ﻣﻦ انتشار ﻫﺬﺍ ﺍﻟﻤﺮﺽ ﺍﻟﻔﺘﺎﻙ.

ﻓﻴﻤﺎ ﺃﺷﺎﺭ مدير مكتب الصحة والسكان بالمسيمير الدكتور محمد السيد، ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﺍﻟﺤﻤﻠﺔ ﺗﺴﺘﻬﺪﻑ ﺃﻛﺜﺮ من (11188) ﻃﻔﻼً وطفلة ﻣﺎ ﺑﻴﻦ ﺳﺘﺔ ﺃﺷﻬﺮ ﻭ 10 سنوات ﻣﻨﺘﺸﺮﻳﻦ ﻓﻲ ﻣﺨﺘﻠﻒ القرى ﻋﻠﻰ ﻣﺴﺘﻮﻯ مراكز المديرية، لأفتاً إلى ﺃﻥ ﺃﻫﻤﻴﺔ ﺍﻟﺤﻤﻠﺔ ﺗﻜﻤﻦ ﻓﻲ ﺃﻧﻬﺎ ﺗﺘﺼﺪﻯ ﻷﺧﻄﺮ الأمراض فتكاً بالطفولة ممن لا تؤدي إلى ﺍﻹﻋﺎﻗﺔ فحسب ﻭﺇﻧﻤﺎ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﻮﻓﺎﺓ.

aser

وﺃﻛﺪ السيد، ﺃﻥ ﺟﻬﻮﺩ ﺍﻟﺘﺼﺪﻱ ﻟﻤﺮﺿﻲ ﺍﻟﺤﺼﺒﺔ ﻭﺍﻟﺤﺼﺒﺔ ﺍﻷﻟﻤﺎﻧﻴﺔ ﻟﻦ ﺗﻘﺘﺼﺮ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺤﻤﻼﺕ فقط ﻭﺇﻧﻤﺎ ﺗﻌﺰﻳﺰ ﺩﻭﺭ ﺍﻟﺘﺤﺼﻴﻦ ﺍﻟﺮﻭﺗﻴﻨﻲ ﺍﻟﺜﺎﺑﺖ ﻭﺭﻓﻊ ﺍﻟﻮﻋﻲ ﺣﻮﻝ ﻣﺨﺘﻠﻒ ﺍﻷﺳﺒﺎﺏ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﺴﻬﻢ ﻓﻲ ﺍﻧﺘﺸﺎﺭﻩ ﻭﻛﻴﻔﻴﺔ ﺍﻟﻮﻗﺎﻳﺔ ﻣﻨﻪ، داعياً ﺍﻵﺑﺎﺀ ﻭﺍﻷﻣﻬﺎﺕ الى اﻟﺘﻔﺎﻋﻞ الجاد ﻭﺍﻟﻤﺴﺌﻮﻝ ﺑﺘﺤﺼﻴﻦ ﺃﻃﻔﺎﻟﻬﻢ اﻟﻤﺴﺘﻬﺪﻓﻴﻦ ﻓﻲ هذه ﺍﻟﺤﻤﻠﺔ دون ﺍﺳﺘﺜﻨﺎﺀ ﻭﺗﺴﻬﻴﻞ ﻣﻬﺎﻡ ﻓﺮﻕ ﺍﻟﺘﻄﻌﻴﻢ.

ﻣﻦ ﺟﺎﻧﺒﻪ ﺣﺚ ممثل السلطة المحلية بالمسيمير الأستاذ احمد الحيمدي، جميع أهالي المديرية ﻋﻠﻰ ﺍﻟﺘﻔﺎﻋﻞ ﻣﻊ ﺍﻟﻔﺮﻕ ﺍﻟﻤﻴﺪﺍﻧﻴﺔ ﻟﻠﺘﺤﺼﻴﻦ ﻭﺗﺴﻬﻴﻞ ﻣﻬﺎﻣﻬﺎ ﻟﻠﻮﺻﻮﻝ ﺇﻟﻰ اﻟﻤﺴﺘﻬﺪﻓﻴﻦ ﺧﻼﻝ ﺍﻟﻔﺘﺮﺓ من 4 – 9 يونيو الجاري، ﺑﻬﺪﻑ تعزيز ﺻﺤﺔ ﺍﻷﺑﻨﺎﺀ ﻭﻛﺬﺍ ﺍﻟﻮﺻﻮﻝ ﺇﻟﻰ ﻣﺠﺘﻤﻊ ﺧﺎﻝ ﻣﻦ ﺍﻷﻣﺮﺍﺽ اﻟﻮﺑﺎﺋﻴﺔ ﺍﻟﻘﺎﺗﻠﺔ، مؤكداً باﻥ ﺍﻷﻃﻔﺎﻝ ﺃﻣﺎﻧﺔ ﻓﻲ ﺃﻋﻨﺎﻕ ﺁﺑﺎﺋﻬﻢ ﻭﺃﻣﻬﺎﺗﻬﻢ ﺑﺸﻜﻞ ﺧﺎﺹ وﺍﻟﻤﺠﺘﻤﻊ ﺑﺼﻮﺭﺓ ﻋﺎﻣﺔ، وهو ما ﻳﺴﺘﺪﻋﻲ من الجميع وخاصة أولياء الأمور ﺍﻟﺤﺮﺹ ﻋﻠﻰ ﺗﺤﺼﻴﻨﻬﻢ ﺿﺪ ﺍﻷﻣﺮﺍﺽ الخطيرة والقاتلة ﻭﻣﻨﻬﺎ ﺍﻟﺤﺼﺒﺔ ﻭﺍﻟﺤﺼﺔ ﺍﻷﻟﻤﺎﻧﻴﺔ.

بدوره ﺃﻛﺪ مسؤول قسم التحصين بمكتب الصحة في المسيمير الدكتور احمد فضل حيدور، بان عدد ﺍﻷﻃﻔﺎﻝ ﺍﻟﻤﺴﺘﻬﺪﻓﻴﻦ بلغ مؤخراً 11188 ﻃﻔﻼً وﻃﻔﻠﺔ ﻓﻲ عموم مناطق المديرية، مشيراً ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻓﺮﻕ ﺍﻟﺘﺤﺼﻴﻦ ﺍﻟﻤﻴﺪﺍﻧﻴﺔ سوف تعمل كل ما بوسعها للوصول الى العدد المحدد وتجاوزه خلال فترة الحملة من خلال مسح وتغطية الفئات المستهدفة.

ﻓﻲ ﺣﻴﻦ ﺃﻭﺿﺢ مسؤول قسم التثقيف ﻭﺍﻹﻋﻼﻡ ﺍﻟﺼﺤﻲ بمكتب الصحة بالمديرية الدكتور علي العبادي، ﺃﻫﻤﻴﺔ ﺗﻌﺎﻭﻥ النخب والمكونات الإجتماعية والثقافية والإعلامية ﻭﺧﻄﺒﺎﺀ اﻟﻤﺴﺎﺟﺪ ﻭالمرشدين المحليين ﺑﻤﺨﺘﻠﻒ الوسائل ﻭﻋﺒﺮ الرسائل والبروشوتات ﺍﻟﺘﻮﻋﻮﻳﺔ ﻹﻧﺠﺎﺡ ﺍﻟﺤﻤﻠﺔ، مشيراً ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻫﻨﺎﻙ ﺻﻮﺭ ﻭﻓﻼﺷﺎﺕ ﻭﻣﻘﺎﻃﻊ فيديو ﻭﻣﻮﺍﺩ ﺇﻋﻼﻣﻴﺔ ﺗﻢ ﺇﻋﺪﺍﺩﻫﺎ ﻟﻠﻨﺸﺮ ﻓﻲ ﺟﻤﻴﻊ ﻭﺳﺎﺋﻞ ﺍﻟﺘﻮﺍﺻﻞ ﺍلإﺟﺘﻤﺎﻋﻲ ﺍﻟﻤﺨﺘﻠﻔﺔ بالشكل الذي يرفع من مستوى وعي المواطنين، لأفتاً ﺇﻟﻰ ﺃﻥ هذه ﺍﻟﺤﻤﻠﺔ ﺗﺄﺗﻲ ﺑﻌﺪ ﻇﻬﻮﺭ عدد من حالات الإصابة والإشتباه بمرضي ﺍﻟﺤﺼﺒﺔ ﻭﺍﻟﺤﺼﺒﺔ اﻷﻟﻤﺎﻧﻴﺔ في بعض المحافظات.

ﺣﻀﺮ ﺍﻟﺘﺪﺷﻴﻦ، مسؤولة قسم الصحة الإنجابية بالمسيمير الدكتورة صفية علي الفيتر ومسؤول قسم التحصين بمكتب الصحة احمد حيدور ومسؤول قسم التثقيف والإعلام الصحي علي العبادي ومسؤول قسم التغذية العلاجية فاروق مثنى السروي والدكتور قائد العشم.

 

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: