اخبار عدنمحليات

الوزير #السقطري يطلع رئيس الوزراء على خطة #الوزارة للنهوض بالقطاعين الزراعي والسمكي

8888
Aa

عدن (حضرموت21) إعلام الوزارة

رافق معالي وزير الزراعة والري و الثروة السمكية، اللواء سالم عبدالله السقطري، رئيس الوزراء، الدكتور معين عبدالملك، يوم الأحد، في زيارة ميدانية، تفقد خلالها، عددا من المصانع والمؤسسات والهيئات الزراعية والسمكية في العاصمة عدن، مطلعا على سير العمل فيها، والتعرف عن قرب على أنشطتها الإنتاجية والخدمية المساهمة في تعزيز أداء القطاع الزراعي والسمكي، ضمن جهود الدولة لرفع مستوى الامن الغذائي.

واستهل رئيس الوزراء، جولته الميدانية، بتفقد مصنع الجبيونات التابع للمؤسسة العامة للخدمات الزراعية، الخاص بإنتاج “السياجات الشبكية”، واستمع من الوزير السقطري وإدارة المصنع، على مستوى الإنتاج في المصنع وخطة زيادته خلال الفترة القادمة، وأهم الاحتياجات اللازمة لتوسيع نشاط المصنع بما يلبي احتياجات السوق، مشيدا بما لمسه من حرص واهتمام كبير بتوسيع نشاط المصنع والنهوض به.

كما رافق الوزير السقطري، رئيس الوزراء معين عبدالملك، في زيارة المؤسسة العامة للخدمات الزراعية، التي أطلع على دورها في تلبية احتياجات الإنتاج الزراعي من توفير الآلات والاشراف على استيراد الاسمدة والبذور والتصدير وغيرها، فضلا عن اطلاعه على مستوى الانجاز في أعمال إعادة تأهيل وترميم مبنى المؤسسة.

بعد ذلك، استقبل الوزير السقطري، دولة رئيس الوزراء د. معين عبدالملك، في مقر وزارة الزراعة والري والثروة السمكية بمديرية التواهي، واستمع من الوزير الى الرؤية المعدة للحفاظ على أصول المؤسسة، والنهوض بها، وإعادة تنشيط دورها المحوري في دعم القطاع الزراعي وتوفير احتياجات المزارعين ورفع الإنتاج.

وطلب رئيس الوزراء بإعداد آلية تنفيذية لتطوير عمل المؤسسة، وتفعيل دورها في تقديم التسهيلات والإرشاد الزراعي والإنتاجي والتسويقي للمزارعين، مشيدا بجهود قيادة الوزارة وتحركاتها الدؤوبة واهتمامها البالغ على تطوير العمل والنهوض بالقطاعين الزراعي والسمكي، داعيا في ذات الوقت على مضاعفة الجهود وتعزيز التنسيق بين مختلف الجهات الحكومية والقطاع الخاص والمجتمعي لتحقيق الأمن الغذائي وتخفيض فاتورة الاستيراد، وأكد على أهمية التركيز على المشاريع المستدامة ذات الجدوى الاقتصادية والإنتاجية في الجانب الزراعي.

aser

ورافق الوزير السقطري، رئيس الوزراء معين عبدالملك، في زيارة ميدانية لميناء الاصطياد السمكي الواقع في منطقة حجيف، والتي أختتم بها جولته التفقدية، مطلعا على وضع الميناء وسير العمل فيه، إذ قدم الوزير خطة وزارة الزراعة والثروة السمكية لتفعيل نشاط الميناء كواحد من أكبر موانئ الانزال والتصدير السمكي في المنطقة، والنهوض بدوره في انعاش الاقتصاد المحلي وخدمة الصيادين.

وأكد رئيس الوزراء على دعم الحكومة لجهود وزارة الزراعة والثروة السمكية، لإعادة نشاط ميناء الاصطياد السمكي، والاضطلاع بخدماته في استقبال السفن السمكية وعمليات الشحن والتفريغ وصيانة معدات الاصطياد.

وثمن الوزير السقطري، دور رئيس الوزراء وتوجيهاته وحرص الحكومة على دعم الوزارة واسناد جهودها وتحركاتها، وتعزيز قدراتها وامكانياتها ، من أجل تفعيل كافة مؤسساتها وهيئاتها ومصانعها في القطاعين الزراعي والسمكي، علاوة على اهتمامها بالأمن الغذائي ورفع مستواه.

شارك في الزيارة، عدد من وكلاء الوزارة ومدراء إداراتها وهيئاتها في القطاعين الزراعي والسمكي، بالاضافة إلى مدير مكتب الوزير، وسكرتيره الخاص.

 

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: