محليات

هلال الإمارات يسلم دفعة جديدة من السيارات للمؤسسات الخدمية في حضرموت

8888
Aa

حضرموت (حضرموت 21) خاص

 

سلمت هيئة الهلال الأحمر الإماراتي، أمس الخميس بمديرية المكلا، 13 سيارة متنوعة، كدفعة ثانية لدعم قدرات الإدارات والمؤسسات الصحية والتعليمية و الخدمية بمحافظة حضرموت.

 

وخلال مراسم تسليم السيارات، الذي حضره الأمين العام للمجلس المحلي بحضرموت صالح عبود العمقي و عدداً من المسؤولين ومدراء المؤسسات الخدمية والصحية والتعليمية بالمحافظة، أشاد محافظ محافظة حضرموت الأستاذ مبخوت مبارك بن ماضي، في كلمتة بالدعم السخي الذي تقدمه دولة الإمارات العربية المتحدة و اهتمامها بمختلف القطاعات الحيوية والتي ساهمت بشكل ملموس في تحسين وإنعاش عجلة التنمية بالمحافظة.

 

aser

وقال: انا سعيد انني أقف هنأ اليوم في هذه المناسبة الطيبة وهذا الدعم السخي من دولة الإمارات العربية المتحدة، هذه الدولة التي وقفت معنا في احلك الظروف، ومن قبل ازمة اليمن هم بناة السد في هذه البلاد، وهم من يبني و من يقدم كل الخير والمساعدة والدعم، كيف لا وهم ابناء زايد الخير..

 

وأكد المحافظ “بن ماضي”على عمق الشراكة الحقيقية المتينة بين اليمن ودولة الإمارات وهذا يتجلى من خلال الدعم المتواصل لإنعاش المرافق الخدمية والصحية والتعليمية في مختلف مديريات المحافظة.

 

و أضاف ان تسليم هذه الآليات سوف تساعد في مكاتب محافظة حضرموت الخدمية منها الصحة والتعليم والمؤسسات الاخرى مثل المياه والكهرباء التي تلامس خدمة المواطن بشكل عام. وتقدم المحافظ “مبخوت بن ماضي” باسم السلطة المحلية بمحافظة حضرموت بالشكر والتقدير للأشقاء في دولة الإمارات و ذراعها الإنسانية ” هيئة الهلال الأحمر، لما قدمته وما زالت تقدمة من دعم في المجالات الخدمية والتنموية والإغاثية، وهو ما يعبر عن عمق علاقات الإخاء والتعاون بين البلدين والشعبين الشقيقين.

 

بدوره أكد المهندس حامد قوايا مدير المشاريع بهيئة الهلال الأحمر الإماراتي بمحافظة حضرموت، أن هذا الدعم للقطاعات الحيوية بالمحافظة يجسد نهج دولة الإمارات العربية المتحدة في تبني المبادرات التي تعنى بتحسين حياة الناس، من خلال مساندة السلطات الرسمية في دعم مؤسسات الدولة للقيام بدورها الأساسي في توفير الخدمات الضرورية للأشقاء اليمنيين.

 

وأكد “قوايا” أن هذه المكرمة التي قدمتها الهيئة كدعم للبنية التحتية جاءت ضمن مبادرات إنسانية وتنموية عديدة تبنتها دولة الإمارات للحد من وطأة المعاناة الإنسانية وتعزيز الخدمات الأولية.

 

وتم تسليم السيارات إلى عدد من الإدارات والمؤسسات الصحية والتعليمية والخدمية ومنها مكتب الشغال العامة والطرق بالساحل، ومكتب الصحة العامة والسكان بساحل حضرموت، و المؤسسة العامه للكهرباء – ساحل حضرموت، و هيئة مستشفى ابن سينا العام بالمكلا، ومستشفى الشحر العام، ومستشفى غيل باوزير، ومستشفى الديس الشرقية، و مستشفى قصيعر، ومستشفى الريدة الشرقية، و المؤسسة المحلية للمياه والصرف الصحي – بساحل حضرموت، و مكتب وزارة التربية والتعليم بالساحل.

 

و ألقى عدد من مدراء المؤسسات الخدمية والصحية بمحافظة حضرموت، اثناء حضورهم عملية التسليم، كلمة قدموا فيها عدة رسائل شكر لقيادة دولة الإمارات العربية المتحدة على الدعم السخي المتواصل، كما أشادوا بجهود هيئة الهلال الأحمر الإماراتي في دعم البنية التحتية للمؤسسات الخدمية والصحية والتعليمية، عبر تزويده بالاحتياجات المطلوبة للقيام بدوره في المجتمع ولتحسين العمل في هذا الجانب الحيوي المهم.

 

هذا وكانت دولة الإمارات العربية المتحدة، قد قدمت العديد من المساعدات الإنسانية والإغاثية لأهالي محافظة حضرموت، وشملت قطاعات عدة منها الصحة والمياه والكهرباء وقطاعات أخرى خدمية وحيوية

اظهر المزيد
Try Audible Plus

اضف تعليقك

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

Try Audible Plus
زر الذهاب إلى الأعلى
Translate »
%d مدونون معجبون بهذه: